آخر تحديث :الإثنين-24 يونيو 2024-01:00ص

اخبار وتقارير


داهم غرف النوم.. مخابرات صنعاء تختطف موظف دولي وتقتحم منازل أسرته وتصادر أموالهم وهواتفهم

داهم غرف النوم.. مخابرات صنعاء تختطف موظف دولي وتقتحم منازل أسرته وتصادر أموالهم وهواتفهم

الجمعة - 07 يونيو 2024 - 02:12 ص بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - عدن

أقدمت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران والمصنفة على قوائم الإرهاب، يوم الخميس، على اختطاف موظف في مكتب الأمم المتحدة بالعاصمة المحتلة صنعاء، واقتحام منازل أقربائه.

وقالت مصادر محلية، إن مسلحي مليشيا الحوثي داهموا مسكن الضحية وصادروا ممتلكاته الشخصية، قبل أن يتم اختطافه إلى سجن المخابرات، في حملة اعتقالات مستمرة منذ أيام، شملت عديد الموظفين الأمميين وقيادات في المجتمع المدني.

واختطفت المليشيات الحوثية الموظف في المكتب الأممي لحقوق الإنسان في العاصمة المحتلة صنعاء "وضاح هشام عون".. وفقاً لذات المصادر التي أشارت إلى مداهمة الجناح النسائي المسلح المعروف بإسم الزينبيات منزل والد زوجته، "حمود شجاع الدين".

وبعث حمود شجاع الدين، رسالة إلى النائب في برلمان صنعاء غير المعترف به، احمد سيف حاشد، تفيد بقيام قوات تابعة للأمن والمخابرات بإقتحام منزله صباح هذا اليوم الخميس السادس من يونيه 2024 ميلادية وقاموا بالدخول إلى الغرف بما في ذلك غرف النوم والتفتيش الدقيق للمنزل وقالوا أن المطلوب للإعتقال وضاح هشام عون.

واضاف احمد سيف حاشد، أنه لم يسمح لأفراد أسرة حمود شجاع الدين بالتحرك من غرفة لغرفة في المنزل إلا بمعية احد الحوثيين وانتقلوا إلى الشقة الذي يسكن فيها وضاح هشام عون وقاموا بالتفتيش الدقيق لكل صغيرة وكبيرة داخل المنزل في الوقت الذي كان فيه وضاح هشام عون مداوما في عمله في مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وتم إحضاره من قبل الأمن من مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان حيث تم إحضاره إلى المنزل واستكمال إجراء التفتيش بحضوره وقد حرزوا على تلفوناته وجهاز الكمبيوتر الخاص به.

وتابع بالقول أنه تم التحريز على تلفونات زوجته وتمت مصادرة تلفون الابنة الثانية لحمود شجاع الدين واخذوا مبالغ مالية سعودي ودولار وعملة يمنية
وتم اعتقال وضاح هشام عون لدى جهاز الأمن والمخابرات في صنعاء.

و شملت الحملة موظفين سابقين في السفارتين الأمريكية والبريطانية ومكتب المبعوث الأممي ومنظمة اليونيسف، والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، بالإضافة لقيادات ونشطاء منظمات مدنية يمنية، بينهم نساء، أخذوا من منازلهم.