آخر تحديث :الجمعة-19 يوليه 2024-09:24م

اخبار وتقارير


ضابط إخواني يدهس مجموعة أطفال في تعز أمام قاعة أفراح

ضابط إخواني يدهس مجموعة أطفال في تعز أمام قاعة أفراح

الثلاثاء - 25 يونيو 2024 - 09:14 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - خاص

أقدم طقم أمني تابع لجماعة الإخوان جنوب محافظة تعز، أمس الاثنين، على دهس مجموعة أطفال، أمام أعين أحد آباء الضحايا الذي نشر منشور عبر فيه عن كمية القهر والأسى الذي ألم به.

وقالت مصادر محلية، إن طقم يتبع ما تسمى بقوات الأمن الخاص الخاضعة لسيطرة حزب الإصلاح، أقدم على دهس مجموعة اطفال أمام قاعة تاج الحالمة في مدينة التربة، بمديرية الشمايتين.

وجاء في بداية منشور الشيخ فؤاد الغرباني وهو أب أحد الأطفال الذي تعرضوا للدهس: "مغلوووووووووب ... يارب إني مغلوبٌ فانتصر ، ياااارب يا جبار يا منتقم إني مغلوووووبٌ فانتصر ، يا سامع الشكوى ومجيب دعوة المظلوم إذا دعاك دعوتك  ورفعت شكوتي إليك وقد علمنت أنك الملك لا يرد من بابه أحد".

واضاف الغرباني: "أعذروني ففي داخلي ناااار  من الغيض من ما عايشته هذه الليلة ونحن في عرس الأخ الحبيب خطاب خالد في مدينة التربة أمام قاعة تاج الحالمة في جولة الدائري مع خط ذبحان خلف مستشفى خليفة العام وأمام النقطة العسكرية التابعة للأمن المركزي".

وتابع ساردا تفاصيل القصة:"الطريق كانت مزدحمة وتعلو أصوات الطبول والألعاب النارية بنتظر خروج العرسان من القاعة  والأطفال محلقين حول من يضرب البرع ويرقص البعض ونحن نشاهد لفرحتهم مر طقم عسكري تابع للأمن وفيه أحد ضباط الأمن وعدد من أفراد الأمن كان يمشي في الزحام وفجئة داس على دواسة السرعة و قام بصدم من أمامه من أطفال عنوه فقط من أجل يفسح الطريق هرب من هرب وكان من بين الأطفال الذين صدمهم الفندم حامي الأمن وراعي السكينة، ولدي محمد البالغ من العمر عشر سنوات .. فكيف تتوقعون شعوركم وأنتم تشاهدون هذا المشهد".

واضاف: "كنت مثل المجنون جريت بعد الطقم حتى انقطعت انفاسي وهو متجه نحن إدارة الأمن عدت أصرخ بغير شعور طقم وأفرد نقطة الأمن المركزي ينظرون للمشهد ولم يحركوا ساكن أخذت ولدي أسعفته للمستشفى بقية من صدمهم لم يتأثروا فقط القا بهم للأرض أما ولدي كان هو من تضرر لكن الحمدلله من رحمة الله الذي لطف به وببقية من كانوا معه ولدي لم يصب إصابة بالغة وقد عدت به قبل قليل إلى المنزل ... الآن ما الذي سيطفي غيضي غير ربي ناصر المظلوم  إليه رفعت شكوتي".