آخر تحديث :الجمعة-21 يونيو 2024-05:46م

اخبار وتقارير


إتلاف ألغام حوثية في باب المندب

إتلاف ألغام حوثية في باب المندب

الثلاثاء - 11 يونيو 2024 - 10:14 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - عدن

أتلف مشروع مسام السعودي لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام الحوثية، اليوم الثلاثاء، 772 لغماً وعبوة ناسفة وقذيفة غير منفجرة في باب المندب، زرعتها المليشيات الحوثية.

و شملت عملية الإتلاف والتفجير التي قام بها الفريق 19 مسام، 13 لغماً مضاداً للدبابات، 28 قذيفة منوعة، لغمان مضادان للأفراد، 129 فيوزاً منوعاً، 596 طلقة منوعة، 3 عبوات ناسفة، وقنبلة يدوية واحدة.

ويشار إلى أن المشروع، كان قد تمكن منذ بداية شهر يونيو الجاري من إتلاف 2037 لغماً وقذيفة غير منفجرة في كل من أبين وباب المندب.

و قام فريق المهات الخاصة 1، بإتلاف 602 لغماً وقذيفة غير منفجرة في منطقة دوفس بمحافظة أبين، وشملت هذه العملية 221 قذيفة متنوعة، 12 عبوة ناسفة، 4 قنابل يدوية، 3 ألغام مضادة للدبابات، وقنبلة طيران، ولغمين مضادين للأفراد، 226 طلقة متنوعة، و133 فيوز منوع.

وفي باب المندب، تمكن فريق المهمات الخاصة 2، من إتلاف 659 لغما وقذيفة غير منفجرة، تمثلت في 6 ألغام مضادة للدبابات، 9 ألغام مضادة للأفراد، 23 قذيفة، 4 عبوات ناسفة، 429 طلقة متنوعة، و188 فيوز متنوع.

وكانت فرق مشروع مسام قد أزالت 4 ألغام مضادة للدبابات من ساحل مضيق باب المندب، في منطقة العرضي بمديرية ذباب، غرب محافظة تعز.

وقال قائد الفريق 19، المهندس خالد داوود، أن الألغام تم اكتشافها خلال عملية تأمين ساحل مضيق باب المندب، بناءً على بلاغ من أحد الصيادين بعثوره على جسم غريب في الساحل، وحدوث انفجارات سابقة في المنطقة.

وأوضح داوود أن ميليشيات الحوثي قامت بزراعة الألغام بشكل كثيف في سواحل وجبال مضيق باب المندب، بطرق عشوائية.

وأشار إلى أن حوادث انفجار الألغام طالت في الأشهر الماضية العديد من الصيادين أثناء ذهابهم إلى البحر لصيد الأسماك، كما أدت إلى نفوق العديد من الحيوانات البرمائية في ساحل المضيق، مثل السلاحف، أثناء خروجها من البحر إلى اليابسة لوضع بيضها في الرمال.

وتهدد الألغام المزروعة في ساحل مضيق باب المندب حياة الصيادين والحيوانات البرمائية، وتعيق حركة الملاحة البحرية في أحد أهم المضائق المائية في العالم.

ويواصل مشروع مسام جهوده الدؤوبة لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام والعبوات الناسفة، التي زرعتها مليشيات الحوثي بشكل عشوائي، دون أي مراعاة لحياة المدنيين.

من جهته أعلن مدير عام مشروع مسام أسامة القصيبي أن الفرق الميدانية نزعت منذ انطلاقة المشروع وحتى 07 يونيو الجاري 446.112 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة.

وقال القصيبي في بيان له نشره مكتب مسام الإعلامي إن الفرق نزعت منذ نهاية يونيو 2018 وحتى الآن 446.112 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة.

وأضاف الأستاذ القصيبي، أن الفرق نزعت منذ بداية المشروع وحتى الآن 287.073 ذخيرة غير منفجرة و8051 عبوة ناسفة.

وذكر مدير عام المشروع أن الفرق نزعت أيضاً حتى الآن 144.457 لغماً مضاداً للدبابات و6537 لغماً مضاداً للأفراد.

وقال القصيبي إن الفرق الهندسية التابعة لمشروع مسام تمكنت حتى الآن من تطهير 57.115.259 متراً مربعاً من الأراضي اليمنية كانت مفخخة بالألغام والذخائر والعبوات الناسفة.