آخر تحديث :الأحد-23 يونيو 2024-04:04ص

اخبار وتقارير


أول ضربة مالية دولية يتعرض له الحوثي بعد قرارات البنك في عدن

أول ضربة مالية دولية يتعرض له الحوثي بعد قرارات البنك في عدن

السبت - 01 يونيو 2024 - 12:57 م بتوقيت عدن

- عدن، نافذة اليمن


استجابة للإجراءات المتخذة بشأن إنهاء الانقسام المالي في اليمن، أعلنت إحدى كبرى شركات التحويل الدولية الاستجابة لقرار البنك المركزي اليمني في العاصمة عدن وقف التعامل مع البنوك التجارية وشركات الصرافة الرافضة لقرار نقل مراكزها الرئيسية من صنعاء إلى عدن.

وبحسب بيان نشرته شركة التحويلات "موني جرام"، وهي شركة دولية متخصصة في تحويل الأموال من الخارج ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية، أنها ملتزمة بقرار البنك المركزي في عدن بشأن عدم التعامل مع أي بنك أو جهة مصرفية ليس لديه ترخيص أو خطاب عدد ممانعة من "مركزي عدن".

وقالت الشركة: "لا يمكن استقبال حوالة خارجية في صنعاء عبر موني جرام إلا إذا كان الوكيل الموجود في صنعاء مرخصا وخاضعا لرقابة البنك المركزي في عدن". وابلغت الشركة فروعها ووكلائها في اليمن ان عليهم سرعة الحصول على شهادة عدم ممانعة من قبل البنك المركزي اليمني في عدن في موعد أقصاه 4 يونيو 2024.

وتعد "موني جرام" إحدى أهم شركات التحويلات الدولية، ويمثل قرار استجابتها لقرارات "مركزي عدن" ضربة قوية للميليشيات الحوثية لشركات الصرافة والبنوك التجارية الواقعة تحت سيطرتها والتي تعتمد على هذه الخدمة لتدفق الأموال من الخارج.