آخر تحديث :الإثنين-17 يونيو 2024-11:42م

مجتمع مدني


"نسيج" تختتم دورة حول تغطية قضايا الأقليات

"نسيج" تختتم دورة حول تغطية قضايا الأقليات

الخميس - 31 مارس 2022 - 02:48 ص بتوقيت عدن

- عدن - نافذة اليمن

اختتمت اليوم الأربعاء دورة تدريبية نظمتها مؤسسة نسيج للإعلام الاجتماعي لعدد من الصحفيات اليمنيات من عشر محافظات يمنية بهدف بناء قدرات المشاركات في إنتاج مواد إعلامية تراعي المعايير المهنية في تغطية قضايا الأقليات.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة نسيج، مفيد الغيلاني، إن "الدورة التدريبية هي أحد أنشطة مشروع تقاطعات الذي تنفذه المؤسسة".

مؤكداً أن "الدورة التدريبية والتي استمرت ثلاثة أيام، تأتي استجابة لحاجة الاعلام اليمني لخلق مساحة أكبر لحضور قضايا النساء في جميع وسائل الإعلام وتعزيز دورهن الريادي ومناصرة قضاياهن".

وأوضح الغيلاني، أن "الدورة تناولت ثلاثة محاور مهمة هي: كتابة التقارير الصحافية التي تركز على الأثر الاجتماعي في تغطية قصص المجتمعات الضعيفة والمهمشة إلى وسائل الإعلام الرئيسية، والمساعدة في زيادة وصولهم إلى الأخبار والمعلومات، ومفاهيم التوازن الجندري في المحتوى، وإنتاج المحتوى الإعلامي المؤثر".

مضيفاً "إننا في منصة نسيج نزعم أننا نقدم محتوى إعلاميا مهنيا ومسئولا بهدف إبقاء الجمهور اليمني مطلعا عما يدور حوله في بيئة تعد الأخطر في العالم على حياة الصحفيين والعاملين في مجال الإعلام."

منوهاً إلى أن "الدورة عمدت على تعزيز حضور الصحفيات واعطائهن الأولوية في المشاركة بالدورة وتعزيز تغطية قضايا النساء والنوع الاجتماعي".

واستهدفت الدورة والتي أًقيمت على مدى ثلاثة أيام، 30 صحفية من عشر محافظات يمنية شملت كلًا من: صنعاء، تعز، عدن، لحج، حضرموت، الضالع، مأرب، والحديدة.، عمران، إب.

وفي السياق، قالت الصحافية، لمياء الشرعبي، إن "التنوع ما بين المواد التدريبية، على مدار ثلاثة أيام لفتة جميلة من النادر أن تقدمها دورة واحدة".

وأضافت أنها تعرفت على تقنيات السرد القصصي ومهارات الكتابة الإبداعية للمحتوى في مراحل ما قبل الإنتاج وأثناء وبعد الإنتاج، حتى النشر".
وأشادت الشرعبي، باهتمام مؤسسة " بتقديم مثل هذه الدورات التي تعكس مدى حرصها على تقديم مواد صحفية مهنية للجمهور".

أما الصحافية، منيرة الطيار، صحافية لدى منصة خيوط فقالت، إن "التدريب كان رائعاً للغاية ومتنوع شمل عدة صحفيات واعلاميات من عدة محافظات وهو شيء جميل جداً".

مضيفة، أن "التدريب ساهم في تعزيز مهاراتنا الصحفية وكان ذو فائدة كوننا حصلنا على نصائح وخبرات من مدربينا الأفاضل".

الصحفية نجوى حسن مراسلة موقع المشاهد في تعز، قالت إن "الدورة التدريبية حول كتابة القصص الصحفية التي تتناسب مع الاعلام الجديد في تغطية قضايا الأقليات ستشكل فارقاً في مسار عملنا الصحفي".

ولفتت إلى أهمية تقديم مثل هذه الدورات التي تساهم في تقديم قصص صحافية ذات توازن جندري في تغطية قضايا الأقليات والنوع الاجتماعي".

من جهتها قالت الصحافية، غدير عارف، إن "الدورة التدريبية كانت غنية بالمعلومات المهمة سواء في كتابة التقارير الصحفية أو فيما يتعلق بالتوازن الجندري في المحتوى والمؤسسات الإعلامية وصناعة المحتوى الإعلامي".

مضيفةً، أن "مثل هذه الدورات تعزز قدرات الصحفيات".

وتؤكد، أن "تناول قضايا المجتمعات المهمشة والجندر جديرة بالاهتمام وتستحق الدعم والتشجيع خصوصاً وأنها لم تحظى بالاهتمام الكافي".

وتعد نسيج مؤسسة إعلامية يمنية مستقلة تسعى لتزويد المواطنين بالمعلومات المستندة إلى أدلة في القضايا التي تتعلق بالأقليات وقضايا النوع الاجتماعي بهدف تعزيز المساواة، كما تعمل "نسيج" على صناعة ثقافة إعلامية مهنية من خلال تأهيل الإعلاميين وإعداد الدورات التدريبيّة في اختصاصات المهنة على اختلافها.