آخر تحديث :الجمعة-19 يوليه 2024-12:46ص

اخبار وتقارير


غابت الدوافع وظهر الهدوء والاطمئنان .. كيف استقبل نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي إعترافات قتلة عبدالله الأغبري ؟! 

غابت الدوافع وظهر الهدوء والاطمئنان .. كيف استقبل نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي إعترافات قتلة عبدالله الأغبري ؟! 

السبت - 12 سبتمبر 2020 - 05:09 ص بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - ماجد سلطان

إستقبل نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، إعترافات المتهمين بقتل الشاب، عبدالله الأغبري، التي بثتها، الجمعة، قناة تابعة للحوثيين، بسخرية واسعة وإستنكار، واصفين ظهور القتلة بهذا المظهر بـ"المسرحية" .

وتداول الناشطون بحسب ما رصد موقع (نافذة اليمن) مقتطفات من إعترافات المتهمين الأربعة، مؤكدين أنها إعترافات ليست بالجديدة وأظهرتها مقاطع الفيديو المسربة للحادثة .

وأكتفى إعلام الحوثي ببث اعترافات مقتضبة لأربعة من المتهمين بالحادثة ، أقروا فيها بتعذيب الشاب ولم يشيروا الى الأسباب التي دفعتهم الى ارتكاب الجريمة ، في حين بدأ واضحا تعرض اعترافاتهم للقص والحذف.

إقراء أيضاً : الحوثي يبث اعترافات مقتضبة لأربعة من قتلة الأغبري .. أين القاتل الرئيسي الخامس..!؟

وأبدى النشطاء في منشوراتهم في سلسلة صفحات ومجموعات على الفيسبوك، حملت أسم "كلنا عبدالله الأغبري" إستغرابهم من الهدوء والسكينة التي ظهر بها القتلة خلال الإدلاء بإعترافاتهم .. معتبرين ما تم عرضه مسرحية هدفها تهدئة الرأي العام العام الذي يغلي منذ نشر فيديوهات الجريمة قبل أيام على مواقع التواصل الإجتماعي .

وقال أحد النشطاء أن كمية الهدوء النفسي والإطمئنان التي سَكَنت أرواح القتلة والمجرمين وهم يتحدثون عن تفاصيل أعظم الجرائم في التاريخ يؤكد
أن سلطة صنعاء قبل تصوير الإعترافات قد أغدقت عليهم بالوعود والتطمينات والحماية الممكنة وقد أكدت لهم أن هذه لإعترافات أمر روتيني لإمتصاص الغضب الجماهيري .

وأشار إلى أن ما تم عرضه هو مشهد من مسرحية كاملة بهدف إنقاذ رؤوس كبيرة لديها المال المافي لشراء سلطة تقف في صف من يدفع أكثر .. مؤكداً أن الأيام ستثبت ذلك .

فيما، تساءل آخر عن سبب عدم ظهور المتهم الخامس في القضية المدعو وليد العامري، على الرغم من إعلان سلطة صنعاء القبض عليه .

وغاب في الإعترافات التي تم بثها الحديث عن الدافع وراء إرتكاب هذه الجريمة البشعة، وفند النشطاء في تدويناتهم الإعترافات التي وصفوها بالسخيفة .. ساخرين في الوقت نفسه من إعترافات المجرمين الأربعة التي سردت تفاصيل لم يكن ينتظرها المتابعون للقضية .