آخر تحديث :الثلاثاء-23 أبريل 2024-08:42م

تكنولوجيا


الشمس تطلق أكبر توهج منذ عام 2017

الشمس تطلق أكبر توهج منذ عام 2017

الإثنين - 01 يونيو 2020 - 11:33 م بتوقيت عدن

- نافدة اليمن / لايف ساينس

على مدى السنوات القليلة الماضية، كانت الشمس هادئة للغاية، وكان نشاط التوهج ضعيفا ونادرا نسبيا، لكنه عاد إلى قوته في نهاية شهر مايو.

وفي صباح الجمعة 29 مايو، أطلق نجمنا أقوى توهج له منذ أكتوبر 2017، وهو انفجار رصده مرصد ديناميكا الشمس (SDO) الذي يراقب الشمس من وكالة ناسا.

والتوهجات الشمسية عبارة عن دفقات من الإشعاع تنشأ من البقع الشمسية، وهي بقع مؤقتة مظلمة وباردة نسبيا على السطح الشمسي تتميز بمجالات مغناطيسية قوية جدا. ويصنف العلماء التوهجات القوية إلى ثلاث فئات: C وM وX. كل فئة أقوى بعشر مرات من الفئة التي تحتها؛ حيث أن توهجات M أقوى بـ10 مرات من توهجات C، ولكنها أضعف بـ10 مرات من توهجات الفئة X.

وكان التوهج الذي حدث يوم 29 مايو انفجارا من الفئة M، لذا لم يكن وحشيا. (ولم يكن موجها إلى الأرض، لذلك ليس هناك فرصة للشفق الفائق الناتج عن طرد الكتلة الإكليلية المحتمل للبلازما الشمسية).

وقال مسؤولو ناسا إن الدورة الشمسية تستمر 11 عاما مع تبديل أقطابها المغناطيسية الشمالية والجنوبية.