آخر تحديث :الخميس-18 يوليه 2024-11:03م

اخبار وتقارير


رسمياً.. اصلاح مأرب يؤيد الحوثي ويثير غضب اليمنيين

رسمياً.. اصلاح مأرب يؤيد الحوثي ويثير غضب اليمنيين

الثلاثاء - 11 يونيو 2024 - 11:40 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - خاص

أعلن رئيس فرع حزب التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة مأرب، مبخوت بن عبود الشريف، اليوم الثلاثاء، تأييده مليشيا الحوثي الإرهابية، واصفاً إياهم بأنصار الله، مما أثار غضب واسع في الأوساط السياسية والإعلامية اليمنية، اعتبروه إنقلاب صريح على الشرعية المعترف بها دوليا، وخيانة لدماء الشهداء والجرحى في مأرب.

جاء ذلك من خلال، دعم رئيس إصلاح مأرب مبخوت بن عبود الشريف أحد أعضاء مجلس الشورى اليمني، إعلان المليشيات الحوثية عن شبكة تجسس، زعمت الجماعة السلالية إنها تتبع أمريكا وإسرائيل.

رئيس حزب الإصلاح الإخواني الشريف كبار هواشم الإخوان، أيد صراحة إعلان الحوثيين وصدّق مزاعمهم بقوله: "القصة ومافيها ان جهاز عفاش الأمني كان على علم مسبق بهذه الشبكة وهذا ما أكده عفاش نفسه في مقابلته مع قناة الجزيرة". حد زعمه في تدوينة نشرها على حسابه الرسمي بموقع إكس.

وأضاف الشريف: "واستطاع رئيس جهاز الأمن السياسي اللواء غالب القمش وكذا رجل الامن القومي اللواء جلال الرويشان ان يجعلا من هذه الشبكة عملاء مزدوجين وهذا يحسب للرجلين طالما والأمر كان مفروضاً عليهما لأنهما يحملان قسطاً من الوطنية".

زعيم الإخوان في مأرب اثار غضب اليمنيين، في تساءله الذي وصف فيه المليشيات الحوثية بـ" أنصار الله"، وقال في نص التساؤل: "السؤال لماذا جلال الرويشان متكتم على هذه الشبكة حتى اليوم ؟والجواب لأن هذه الشبكة انتهت صلاحيتها وأصبح هناك بديل وهذا ما صرح به الفريق سلطان السامعي عضو المكتب السياسي لأنصار الله قبل شهر ان هناك اعضاء في المكتب السياسي عملاء للمخابرات الاسرائيليه والأمريكية".

وتوالت ردود اليمنيين على تدوينة عبود الشريف، تحمل شرارة الغضب، بعد تأييده الصريح لحملة الاعتقالات التي نفذتها جماعته السلالية في صنعاء ضد الموظفين اليمنيين مع المنظمات الدولية والاممية.

وأكد الكاتب الصحفي والمحلل السياسي همدان العليي، أن تدوينة رئيس حزب الإصلاح بمأرب، تسوق لرواية ما وصفهم بأبناء عمومته اي الحوثيين.

وقال همدان العليي: "‏‎التعصب العرقي العابر للأحزاب والمذاهب والمناطق، على أساس هذا سلالي سني ومن حزب الإصلاح ومن مأرب، لكنه يسوق لرواية أبناء عمومته بخبث ودهاء".

واضاف العليي: "كل التقدير لأحرار الإصلاح وأحرار مأرب، و هذا لا يمثلهم بل يمثل أبناء عمومته ويخدمهم بطريقته".

ورد الصحفي هزاع البيل، على تدوينة الإخواني الشريف بالقول : "من المخجل علينا وعليك ان نكون بارتباط واحد في صف واحد وأنت بهذه العقلية
ما يوجد اليوم هم بنفس أفكارك قد تكون ارتباط جينات بينكم ولا تستطيع اخفائها".

وعلق الصحفي محمد الضبياني بالقول :" ‏‎ما كتبته يسيء لك ولمأرب، ويجعلك في مربع الحوثي وأراجيفه وأدواته ومشروعه الإرهابي الآثم".

واضاف: "من المخجل الانخراط في آلة الدعاية الحوثية بهذه الصورة الفجة".

وكتب الإعلامي التلفزيوني موسى النمراني للشريف: "إذا كنت فعلا مصدق للدعاية الحوثية فهذه كارثة كبيرة. والكارثة الأكبر أن تكون جزء من صناعتها. لا تراعي موقعك ولا اسمك وتمارس دور يليق بمن هو أصغر منك مقاما وأقل ذكاء".