آخر تحديث :الأحد-23 يونيو 2024-04:04ص

اخبار وتقارير


الشرعية تصدم الحوثي بصفعة قوية.. وثيقة تُنفذ بصورة عاجلة وتحرم الجماعة بصنعاء من أكبر مورد اقتصادي

الشرعية تصدم الحوثي بصفعة قوية.. وثيقة تُنفذ بصورة عاجلة وتحرم الجماعة بصنعاء من أكبر مورد اقتصادي

السبت - 08 يونيو 2024 - 12:06 ص بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - خاص

وجهت الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا، الصفعة الثالثة، لمليشيا الحوثي الإيرانية، بعد قرارات البنك المركزي وقرار وزارة النقل بتحويل كافة إيرادات شركة الخطوط الجوية اليمنية، بصورة عاجلة إلى حساباتها في عدن.


واستخدمت الحكومة المعترف بها دوليا، كرت الاتصالات، حيث تضمنت وثيقة رسمية توجيه حكومي الى كافة شركات الاتصال العاملة في اليمن بنقل مقراتها فنياً وإدارياً ومالياً، من صنعاء المحتلة إلى العاصمة عدن، بمعنى حرمان الجماعة من أكبر مورد اقتصادي ظلت تستخدمه لسنوات لقتل اليمنيين.


وتأتي هذه التوجيهات، في سياق توجه الحكومة في عدن، لنقل كافة الشركات والمؤسسات الحكومية والخاصة من مدينة صنعاء المحتلة إلى العاصمة عدن.


وبصورة عاجلة، وجه القائم بأعمال وزير الاتصالات واعد باذيب خطاباً رسمياً الى كافة شركات الهاتف النقال، يطالبهم فيه بتصحيح وضعهم.


كما طالب واعد باذيب من الشركات متابعة الإدارة العامة لشركات الهاتف النقال بالوزارة وفقا لما تم رفعة من قبل اللجنة المختصة المشكلة لتصحيح أوضاعها بشكل عاجل.


وشدد الوزير على ضرورة الالتزام وبشكل كامل بنقل مقرات الشركات فنياً وإدارياً ومالياً إلى العاصمة عدن للحصول على التراخيص اللازمة وسداد المديونية السابقة من رسوم وترخيص وموقف ضريبي.


وحذر الشركات من أن الوزارة ستضطر الى اتخاذ الإجراءات وفق القانون وحسب قرارات الحكومة وتقارير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بهذا الشأن.


نص الوثيقة :


الأخوة شركات الهاتف النقال المحترمين


الموضوع: استكمال تصحيح وضع الشركة وبشكل عاجل


تهديكم وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات اطيب تحياتها مع تمنياتها لكم دوام الصحة والنجاح في مهامكم، وبالإشارة الى الموضوع أعلاه، عليكم وبصورة عاجلة مراجعة وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات بالعاصمة عدن واستكمال الإجراءات اللازمة لتصحيح وضع شركتكم الموقرة ومتابعة الإدارة العامة لشركات الهاتف النقال بالوزارة وفقا لما تم رفعة من قبل اللجنة المختصة المشكلة لتصحيح وضعكم والالتزام وبشكل كامل بنقل مقراتكم فنياً وإدارياً ومالياً إلى العاصمة عدن للحصول على التراخيص اللازمة وسداد المديونية السابقة من رسوم وترخيص وموقف ضريبي مالم ستضطر الوزارة الى اتخاذ الإجراءات وفق القانون وحسب قرارات الحكومة وتقارير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بهذا الشأن.


وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير


واعد عبد الله باذيب

مدير التخطيط والتعاون الدولي

رئيس مجلس المؤسسة العامة لل

اتصالات السلكية واللاسلكية.