آخر تحديث :الإثنين-22 أبريل 2024-02:30ص

اخبار وتقارير


بشكل مفاجئ.. وفاة أبرز قيادة نسوية في أبين عائدة الفضلي

بشكل مفاجئ.. وفاة أبرز قيادة نسوية في أبين عائدة الفضلي

الأربعاء - 13 مارس 2024 - 02:00 ص بتوقيت عدن

- عدن ـ نافذة اليمن 

توفيت مساء الاثنين في المستشفى الالماني بالعاصمة عدن الاستاذة عائدة محسن علي الفضلي عضو اللجنة الاولمبية اليمنية عضو الاتحاد العام للمرأة والقيادية البارزة بالمؤتمر الشعبي العام إثر اصابتها بجلطة دماغية مفاجئة.

ونعى رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام محافظة أبين محسن دوفان القيادية الفضلي في برقية عزاء ومواساة باسمه ونيابة عن قيادات وقواعد المؤتمر الشعبي العام محافظة ابين والقطاعين الشبابي والنسوي ومختلف قيادات مديريات محافظة أبين الذي وافتها المنية مساء الإثنين في المستشفى الالماني بالعاصمة عدن إثر إصابتها بجلطة دماغية مفاجئة.

وعددت البرقية مناقب الفقيدة الراحلة التي تُعد من ابرز القيادات النسوية بالمؤتمر الشعبي العام مديرية خنفر ومحافظة أبين واليمن عموماً فهي تربوية ومربية اجيال وناشطة كشفيه وشبابية ومن القيادات الشبابية النسوية الفاعلة في المؤتمر الشعبي العام ومن الكوادر التي تسهم بالمشاركة في مختلف المهام التنظيمية الموكلة لها وتحقق نجاحات بارزة كما ان للفقيدة مساهمات على الصعيد الوطني كونها عضوا منذ سنوات في اللجنة الاولمبية اليمنية وعضو الاتحاد العام للمرأة ورئيسة اتحاد المرأة في محافظة أبين وبفقدانها خسر الوطن عموما ومحافظة أبين خصوصا كادر نسوي في عز قوته ونشاطه قدم الكثير من العطاء والبذل ونسلم باقدار الله وقضاءه.

وبعث لشقيقتها عضو اللجنة الدائمة الرئيسية رئيسة القطاع النسوي بالمؤتمر بالمحافظة الاستاذة ملوك محسن علي الفضلي وآل الفضلي جميعاً وأهل واقرباء وزملاء الفقيدة رحمها الله

كما نعى مدير مكتب الشباب والرياضة السابق بأبين حسين البهام القيادية الفضلي وقال وداعا رائدة العمل الرياضي والنسوي (عائدة الفضلي)

واضاف البهام أن العين لتدمع والقلب ليحزن على فراقك ايتها المناضلة الوطنية الجسورة في شتى المجالات الوطنية، السياسية والرياضية أننا نودعك ونترحم عليك  بعد حياة حافلة بالعطاء والنضال والعمل المخلص لخدمة قضايا المرأة وتعزيز حضورها  ومشاركتها الاجتماعية والرياضية والسياسية في بناء المجتمع.

لقد رحلت ورحل معها الزمن الجميل للرياضة النسوية رحلت ممثلة أبين واليمن في اللجنة الاولمبيه رحلت عضوة اللجنة الدائمة الفرعية للمؤتمر الشعبي العام دون أن يدرك الوزير الإخواني مكانتها وحجمها الرياضي في ربوع هذا الوطن في اشار الى وزير الشباب والرياضة الذي تجاهل مرضها حسب قوله.

واضاف البهام رحلت وهي تعاني مرارة آلام الوجع وفراق عشيقتها ومحبوبتها التي كانت تلازمها طوال حياتها.. ومن هنا اخترق المرض جسدها النحيل بسبب حزنها على الرياضة والوطن وما وصلت آلية البلاد من تفريط في كل ما هو جميل  

وقال البهام لم تحظ بنت ابين على أدنى  الاهتمام من قبل وزير الرياضة ولم تحصل على العون من المال من صندوق النشء الذي تبذر أمواله وتصرف على العصبية والمناطقية والمطبلين

لوكانت تلك الهامة الرياضية تنتمي لغير أبين لفتحت لها أبواب وخزائن صندوق النشء لكن حظها الغابر أنها تنتمي إلى محافظة ليس لها مكان في قلوب من تولى السلطة على الرياضة.

هكذا هم قيادات ابين في كل المراحل يعطون دون أن يأخذون.. فألف رحمة تنزل على قبرك بنت الفضلي عشتي عفيفه ومتي عفيفه .