آخر تحديث :الإثنين-22 أبريل 2024-02:30ص

فن وثقافة


اكتشاف صلة بين استنفاد الأكسجين في الدماغ ومرض ألزهايمر

اكتشاف صلة بين استنفاد الأكسجين في الدماغ ومرض ألزهايمر

الأربعاء - 26 مايو 2021 - 08:00 م بتوقيت عدن

- نافدة اليمن / متابعات

كشفت دراسة حديثة لأول مرة، أن انخفاض مستويات الأكسجين في ما يسمى لويحات الشيخوخة في الدماغ يقلل من القدرة الدفاعية لجهاز المناعة ضد ألزهايمر.

وتشير الدراسة التي نشرت في مجلة Nature Aging بقيادة مختبرات الدكتور ألبرتو باسكوال (CSIC)، والبروفيسور خافيير فيتوريكا (جامعة إشبيلية / CIBERNED)، إلى أن نقص الأكسجين في الدماغ يعزز عمل الاضطرابات المرتبطة بمرض ألزهايمر، والتي تتميز بانخفاض مستويات الأكسجين النظامي، مثل تصلب الشرايين وأمراض القلب والأوعية الدموية الأخرى.

ماذا يحدث في الدماغ؟

من السمات المميزة لمرضى ألزهايمر تراكم المواد شديدة السميّة في أدمغتهم، والمعروفة باسم لويحات الشيخوخة. ويمتلك الدماغ جهازا مناعيا مكونا أساسيا هو الخلايا الدبقية الصغيرة، والتي تم وصفها لأول مرة وتسميتها قبل 100 عام.

وفي حالة عدم وجود ضرر، تسهل هذه الخلايا وظيفة الخلايا العصبية. واستجابةً لمرض ألزهايمر، تحمي الخلايا الدبقية الصغيرة الخلايا العصبية عن طريق إحاطة لويحات الشيخوخة، ما يمنع انتشارها في الدماغ ويقلل من الضرر.

ويتفاقم مرض ألزهايمر بسبب أمراض أخرى، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية، والتي تسبب انخفاض مستويات الأكسجين في الجسم.

وكشفت هذه الدراسة عن انخفاض مستويات الأكسجين حول لويحات الشيخوخة، ما يضر بنشاط الخلايا الدبقية الصغيرة (الصورة، المركز). وعندما يتفاقم هذا نتيجة لانخفاض إمدادات الأكسجين إلى الدماغ بسبب أمراض جهازية أخرى، فإن الخلايا الدبقية الصغيرة غير قادرة على توفير الحماية وهناك زيادة في الأمراض المرتبطة بالمرض.