آخر تحديث :الأحد-26 مايو 2024-09:58م

اخبار وتقارير


للوصول إلى مرحلة التوقيع.. ترتيبات في السعودية لجولة مشاورات مباشرة بين الحكومة والحوثيين

للوصول إلى مرحلة التوقيع.. ترتيبات في السعودية لجولة مشاورات مباشرة بين الحكومة والحوثيين

الجمعة - 19 أبريل 2024 - 12:11 ص بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - خاص

في آخر مستجدات الساحة السياسية في اليمن، كشف صحفي يمني مساء الخميس، تفاصيل جولة مشاورات جديدة ستُعقد في المملكة العربية السعودية، بين الحكومة المعترف بها دوليا، ومليشيا الحوثي الإيرانية.

ونقل الصحفي فارس الحميري، عن مصدر مطلع على اخر المستجدات، قوله أن ترتيبات تجرى حاليا لعقد جولة مشاورات محدودة ومباشرة بين الحكومة والحوثيين بشأن خارطة الطريق للحل التي أنجزتها الوساطة العمانية السعودية.

ورجح المصدر بأن تنعقد المشاورات في المملكة على أن تناقش بشكل محدود نقاط الاختلاف على الخارطة والترتيبات النهائية للوصول إلى مرحلة التوقيع عليها.

وقال المصدر ان الحوثيين "لا يمانعون بالمشاركة في مشاورات مباشرة، على أن تكون النقاشات على الخارطة التي تسلمتها الأطراف من المبعوث الأممي نهاية العام الفائت وليست النسخة التي أجريت عليها تعديلات مؤخرا".

وكان الصحفي فارس الحميري، قد كشف في وقت سابق، عن إجراء تعديلات جديدة على بنود خارطة طريق الحل في اليمن بضغوط أمريكية.

وقال الحميري نقلا عن مصدر مطلع حينها، أن خارطة طريق الحل التي أنجزتها السعودية وعمان وسلمتها إلى الأمم المتحدة قبل أكثر من عام، خضعت لتعديلات جديدة في بعض البنود، بضغوط أمريكية.

واضاف المصدر ان التعديلات وعلى سبيل المثال: إلغاء بند تسليم الرواتب للمقاتلين في صفوف مليشيا الحوثي.

و تتضمن خارطة الطريق للحل في اليمن بوساطة سعودية وعمانية ثلاثة مراحل على النحو التالي:
المرحلة الأولى : مرحلة بناء الثقة وتتضمن هذه المرحلة التالي:
▪️ وقف العمليات العسكرية بشكل كامل في الداخل اليمني والهجمات العابرة للحدود.
▪️ فتح كلي للمطارات خاصة مطار صنعاء الدولي دون تحديد وجهات معينة، ورفع كامل للقيود عن الموانئ أمام حركة الملاحة البحرية.
▪️ فتح كافة الطرقات والمعابر في عموم محافظات البلاد، بما في ذلك الطرق الرئيسية في محافظة تعز (بشكل تدريجي).
▪️صرف مرتبات الموظفين في القطاع العام (مدنيين وعسكريين) على أن يتم تغطية ذلك من قبل السعودية كمرحلة أولى مزمنة، ثم يتم تغطية المرتبات من صادرات النفط والغاز.

▪️ إطلاق سراح كافة الاسرى والمعتقلين تحت قاعدة (الكل مقابل الكل).

▪️ توحيد البنك المركزي اليمني، وفي هذه النقطة يصر الحوثيون على أن يكون مقر البنك المركزي في العاصمة صنعاء، فيما يرفض الانتقالي الجنوبي بشكل قطعي نقل البنك من عدن، في حين لا تمانع بعض الأطراف في الشرعية نقل البنك الى صنعاء بشروط.
▪️ نتيجة الانقسام في فكرة نقل البنك وضعت عدة مقترحات منها الاحتفاظ بالبنكين في صنعاء وعدن، وإنشاء غرفة عمليات مشتركة في دولة محايدة تعمل تحت إشراف من قبل الأمم المتحدة، وتكون مهمة هذه الغرفة إدارة البنكين في صنعاء وعدن.

المرحلة الثانية:
▪️ تتضمن هذه المرحلة إطلاق عملية سياسية يمنية شاملة تحت إشراف الأمم المتحدة وبمشاركة كافة الأطراف.
▪️ مع بدء العملية السياسية تبدأ القوات الأجنبية بالانسحاب من اليمن خلال فترة عام.
▪️ مناقشة الأطراف اليمنية وضع القوات العسكرية والامنية، على أن يتم تحديد نوع وشكل وقوام القوات التي يمكن لكل طرف الاحتفاظ بها مؤقتا.

المرحلة الثالثة:
▪️تتضمن مناقشة شكل الدولة، والتركيز على مناقشة القضية الجنوبية.