آخر تحديث :الثلاثاء-16 أبريل 2024-11:18م

اخبار وتقارير


الدفاع تنعي بن جلال العبيدي والسفارة تؤكد مقتله في مصر بدافع السرقة

الدفاع تنعي بن جلال العبيدي والسفارة تؤكد مقتله في مصر بدافع السرقة

الثلاثاء - 20 فبراير 2024 - 12:44 ص بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - خاص

نعت وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة، مدير دائرة التصنيع الحربي اللواء حسن بن جلال العبيدي، الذي قُتل في العاصمة المصرية القاهرة.

ونوهت الوزارة في بيان بمآثر اللواء بن جلال ومواقفه الوطنية المشرفة في الذود عن الثورة والجمهورية ومكتسباتها العظيمة، وتضحياته الجليلة في سبيل خدمة الوطن والقوات المسلحة.

واشاد البيان بدور الاشقاء في جمهورية مصر العربية في سرعة ضبط الجناة ومصادرة اداة الجريمة، والتعاون الاخوي الفاعل لطلبات السلطات اليمنية، وسفارتها وموافاتها بنتائج التحقيقات اولا بأول.

واشارت الى أن اللواء الراحل خلد خلال مسيرته العسكرية الحافلة بالعطاء تاريخا متميزا في بناء وتطوير المؤسسة العسكرية خلال المناصب التي تدرج فيها والمهام التي تم تكليفه بها، وكان مثالا في الجندية والقيادة ونموذجا في الانضباط والكفاءة.

كما نوهت بالدور النوعي الذي لعبه اللواء بن جلال في مجال التصنيع الحربي والجهود والانجازات البارزة التي بذلها لصناعة المعدات العسكرية وتطوير كفاءتها القتالية، بما امتلكه من مؤهلات وخبرة واسعة جعلت منه أحد العقول والكوادر التي يشار إليها بالبنان.

وأضاف البيان بأن الوطن وقواته المسلحة قد خسرت واحدا من أنبل رجالاتها الذين عاشوا مخلصين أوفياء لوطنهم وللعهد والقسم وللشرف العسكري، ونذروا أنفسهم لخدمة حرية وكرامة الأمة والدفاع عن الثوابت والهوية وناضلوا بصدق لإعلاء راية الجمهورية اليمنية ومقارعة مشاريع الكهنوت والاستعمار.

وعبّرت وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان العامة عن صادق التعازي وعظيم المواساة لأسرة اللواء بن جلال وجميع أهله ومحبيه وكل منتسبي القوات المسلحة، قادة وضباط صف وأفراد.. سائلة الله العلي القدير أن يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يُلهم أهله وذويه وكل محبيه الصبر والسلوان.

و كانت السفارة اليمنية في القاهرة، أصدرت بيان في وقت سابق من اليوم، قالت فيه إن مقتل اللواء حسن بن جلال العبيدي، مدير دائرة التصنيع في الجيش اليمني، كانت "دوافعها جنائية بهدف السرقة".

وأضافت، إنها تابعت "منذ تلقيها بلاغ مقتل اللواء حسن بن جلال العبيدي في شقته بالقاهرة وقائع وملابسات القضية، وقام ممثلو السفارة بالتنسيق والمتابعة مع الأجهزة الأمنية المختصة في جمهورية مصر للوصول إلى حقائق الواقعة".

وتقدمت السفارة بالشكر "للأجهزة الأمنية في جمهورية مصر العربية ممثلة بقيادة وزارة الداخلية ومديرية أمن محافظة الجيزة على تجاوبها السريع وتمكنها من ضبط الجناة والمسروقات في فترة وجيزة".

وقالت، إنه "اتضح من نتائج التحقيق أن دوافعها (الحادثة) جنائية بهدف السرقة"، وأكدت السفارة "على عمق العلاقات اليمنية المصرية والتعاون الوثيق بين مختلف الأجهزة في البلدين".

وأشارت إلى أن المختصين سيقومون "باستكمال إجراءات استلام جثمان الفقيد وترتيبات الدفن".

وكانت الداخلية المصرية أعلنت في وقت سابق أنها ألقت القبض على خمسة أشخاص، أربعة منهم على صلة مباشرة بقتل اللواء العبيدي، وامرأة خامسة تتهمها بإخفاء جزء من المسروقات، مشيرة في بيانها إلى أن الحادثة كانت بدافع السرقة.