آخر تحديث :السبت-22 يونيو 2024-05:52م

اقتصاد


الليرة اللبنانية عند أدنى مستوياتها مقابل الدولار الأميركي

الليرة اللبنانية عند أدنى مستوياتها مقابل الدولار الأميركي

الإثنين - 19 سبتمبر 2022 - 08:25 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - وكالات

سجّلت الليرة اللبنانية أدنى مستوياتها مقابل الدولار الأميركي في السوق الموازية، تزامناً مع بدء المصارف الإثنين إقفالاً لمدة ثلاثة أيام احتجاجاً على عمليات اقتحام طالت عدداً من فروعها خلال الأسبوع الماضي.

ولامس سعر الصرف عتبة 38.500 ليرة مقابل الدولار الاثنين، وفق تطبيقات عبر الانترنت وصرافين، بعدما سجّل 38.600 يوم الجمعة، في مستوى هو الأدنى منذ بدء الانهيار الاقتصادي الذي يشهده لبنان منذ قرابة ثلاثة أعوام ويصنفه البنك الدولي من بين الأسوأ في العالم.

ومنذ صيف العام 2019، تراجعت الليرة تدريجياً أمام الدولار، لتخسر قرابة 95% من قيمتها، فيما لا يزال سعر الصرف الرسمي مثبتاً عند 1507 ليرات.

ويتزامن ذلل مع أزمة سيولة حادة وتوقّف المصارف عن تزويد المودعين بأموالهم بالدولار، وفقا لفرانس برس.

وتُعتبر الأزمة الاقتصادية المتمادية الأسوأ في تاريخ لبنان، وتترافق مع شلل سياسي يحول دون اتخاذ خطوات إصلاحية تحدّ من التدهور وتحسّن من نوعية حياة السكان الذين يعيش أكثر من 80%، منهم تحت خط الفقر. وتخلف لبنان عام 2020 للمرة الأولى عن سداد ديونه الخارجية.

ولم تنجح السلطات في اجتراح حلول إنقاذية وتنفيذ إصلاحات يشترطها المجتمع الدولي لتقديم الدعم من أجل وقف النزيف الحاصل.