آخر تحديث :الخميس-30 مايو 2024-10:40م

اخبار وتقارير


بالفيديو .. القوات المشتركة في الساحل الغربي تدحض مزاعم نشطاء وإعلام الإخوان بشأن الإنسحابات

بالفيديو .. القوات المشتركة في الساحل الغربي تدحض مزاعم نشطاء وإعلام الإخوان بشأن الإنسحابات

الأحد - 14 نوفمبر 2021 - 01:19 ص بتوقيت عدن

- عدن - نافذة اليمن

نشر المركز الإعلامي لألوية العمالقة التابعة للقوات المشتركة في الساحل الغربي، فيديو، يدحض مزاعم نشطاء وإعلام حزب الإصلاح، ذراع الإخوان في اليمن، بشأن تراجع القوات المشتركة إلى ما وراء النقاط التي حددها إتفاق السويد الموقع بين الشرعية والميليشيات الحوثية أواخر العام 2018م .

- تحركات القوات المشتركة في الساحل الغربي تربك الإصلاح تصيبهم بالجنون

ويظهر في الفيديو عدد من أفراد القوات المشتركة وهم يؤكدون تمركزهم في النقاط التي حددها اتفاق استوكهولم فيما يتعلق بمحافظة الحديدة بعد تنفيذ قرار إخلاء المناطق المحكومة بالإتفاق الدولي. 

وكانت وسائل إعلام الإصلاح والنشطاء الموالين لهم قد زعموا أن القوات المشتركة إنسحبت إلى ما وراء نقاط إتفاق ستوكهولم وأنها سلمت كافة مناطق الحديدة للميليشيات الحوثية، وذلك في إطار محاولتها رسم معالم لخيانة مزعومة تشابه خياناتهم في جبهات نهم والجوف ومأرب وبيحان شبوة .

وقال مدير المركز الإعلامي لألوية العمالقة أصيل السقلدي في تصريح صحفي أن القوات المشتركة صامدة ومتمركزة في مواقعها بحسب النقاط التي حددها اتفاق استوكهولم. 

وأضاف، أن أبطال القوات المشتركة أياديهم على الزناد وعزيمتهم عالية لا يعرفون غير الإنتصار والتضحيات، مؤكداً أن القوات المشتركة لم تتراجع ولن تتراجع ولن تهزم أبدا، فهي قوات لا تعرف غير الانتصارات، وأن ما حدث هو عملية إعادة إنتشار بحسب مانص عليه اتفاق استوكهولم. 

وأشار، إلى أن القوات المشتركة تفاجئت بمحاولة إختراق النقاط المحددة في اتفاق استوكهولم من قبل مليشيات الحوثي، ولكن الأبطال كانوا لها بالمرصاد وتم حصد رؤوس كل من حاول التقدم واختراق نقاط اتفاق استوكهولم. 

واختتم تصريحه بالقول: أنه سيتم عرض فيديو وصور لجثث العشرات من عناصر مليشيات الحوثي الذين حاولوا اختراق نقاط اتفاق استوكهولم ولقوا مصرعهم.