آخر تحديث :السبت-15 يونيو 2024-12:14م

اخبار وتقارير


على طريقة داعش .. أسير حوثي يكشف عن تصفية 35 شاباً رفضوا القتال في جبهات مأرب

على طريقة داعش .. أسير حوثي يكشف عن تصفية 35 شاباً رفضوا القتال في جبهات مأرب

الأحد - 11 أبريل 2021 - 08:30 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - غرفة الأخبار

أكد أحد عناصر ميليشيا الحوثي الإنقلابية المأسورين في محافظة مأرب قيام قيادات بارزة لدى الميليشيات المدعومة من إيران، بتصفية 35 شاباً رفضوا القتال في جبهات مأرب، وذلك على طريقة تنظيم داعش الإرهابي .

وذكر الاسير أن القيادات الحوثية قامت بإقتياد الشباب إلى أحد المنازل في منطقة الجدعان، بعد إيهامهم بأنهم ستتم إعادتهم إلى صنعاء، ثم قاموا بتفخيخ المنزل وتفجيره.

وكان تقرير صادر عن جهازي الأمن السياسي والقومي التابع للشرعية قد كشف بعض الشواهد التي تؤكد العلاقة بين الميليشيات الحوثية والتنظيمات الإرهابية منها شهادات عناصر التنظيم الإرهابي الذين تم أسرهم من قبل قوات الجيش الوطني وهم يقاتلون في صفوف الميليشيات الحوثية ومنهم الإرهابي موسى ناصر الملحاني الذي اعترف بوجود مقاتلين من تنظيم القاعدة مع الميليشيات الحوثية .

ويحتضن جهاز الاستخبارات التابع للمليشيات الحوثية عناصر إرهابية من تنظيمي داعش والقاعدة الإرهابيين من جنسيات غير يمنية تقاتل ضد قوات الشرعية وتأمن تواجدهم وتحركاتهم ومشاركتهم في إدارة العمليات القتالية.

وأشار التقرير إلى أن الإرهابي الملحاني كشف أن الميليشيات تعتمد على كثير من عناصر تنظيم القاعدة المقيمين في صنعاء بإدارة مقرات تابعة لها لتحشيد المقاتلين .

وأكد الأسير أن الميليشيات الحوثي تغرر بالبعض وتوصلهم إلى الجبهات القتال بحجج أنهم سيعملون في مجالات لوجستية، كنقل الغذاء وإعداد الطعام وعمل طرق، وأعمال إنشائية مثل حفر أنفاق وخنادق وبناء متاريس، وعند رفض هؤلاء حمل الأسلحة والقتال يتم قتلهم.