آخر تحديث :السبت-13 أبريل 2024-12:10ص

فن وثقافة


دراسة: القنب يمكن أن يقلل من استخدام "مسكّن آلام قوي" ومخاطر الجرعات الزائدة

دراسة: القنب يمكن أن يقلل من استخدام "مسكّن آلام قوي" ومخاطر الجرعات الزائدة

الأربعاء - 23 ديسمبر 2020 - 08:00 م بتوقيت عدن

- نافدة اليمن / متابعات

وجد بحث جديد من كولومبيا البريطانية (BC) في كندا أن الاستخدام المعتدل إلى الثقيل للقنب بين مرضى إدمان المواد الأفيونية قد يحسن علاجهم مع الحد من تعرضهم للمواد الأفيونية.

ووجدت الدراسة، التي نشرت في مجلة Drug and Alcohol Dependence، وأجراها باحثون من مركز BC حول استخدام المواد (BCCSU) وجامعة كولومبيا البريطانية (UBC)، أنه في حين أن عددا من المشاركين تعرضوا بشكل مفاجئ، وغير مقصود، إلى المواد الأفيونية، كان لدى أولئك الذين تناولوا القنب بانتظام في كثير من الأحيان، نتائج علاج أفضل.

واستخدم ما يقرب من 53% من المشاركين في الدراسة البالغ عددهم 819 مشاركا، الفنتانيل عن قصد أو عن غير قصد أثناء خضوعهم للعلاج من إدمان المواد الأفيونية، والذي يتضمن عقاقير علاج التعافي مثل الميثادون أو النالوكسون، المصممة لمساعدة الناس على التخلص من المواد الأفيونية غير المنظمة والخطيرة للغاية التي تباع في السوق السوداء.

ونتيجة لهذا التعرض الزائد، بالإضافة إلى الأدوية العلاجية، كان هؤلاء الأشخاص عن غير قصد، أو غير ذلك، معرضين لخطر أكبر بكثير من تناول جرعة زائدة من خلال استخدامهم الفنتانيل التكميلي.