آخر تحديث :الإثنين-24 يونيو 2024-01:00ص

منوعات


سأقبل اي قرار يصدر ضدي بالإقامة الجبرية أو سجني.. ترامب يستسلم لقرار المحكمة

سأقبل اي قرار يصدر ضدي بالإقامة الجبرية أو سجني.. ترامب يستسلم لقرار المحكمة

الأحد - 02 يونيو 2024 - 09:40 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن _ رويترز

أكد دونالد ترامب مرشح الرئاسة في الولايات المتحدة أنه سيقبل أي قرار يصدر ضده بالإقامة الجبرية أو سجنه بعد أن أدانته هيئة محلفين في نيويورك الأسبوع الماضي، لكنه يرى أن قبول ذلك سيكون صعبا على الجمهور.

وقال ترامب في مقابلة مع قناة فوكس نيوز أذاعتها المحطة اليوم الأحد "لست متأكدا من أن الناس لن تعترض... أعتقد أنه سيكون من الصعب على الجماهير أن تتقبل الأمر. كما تعلمون.. في مرحلة ما، هناك نقطة انهيار".

ولم يوضح ترامب ما يظن أنه قد يحدث عند الوصول إلى هذه المرحلة. ومن المقرر أن تصدر العقوبة بحقه بعد إدانته في 11 يوليو أي قبل أربعة أيام من تجمع الجمهوريين لاختيار مرشحهم الرئاسي رسميا لمنافسة الديمقراطي جو بايدن على الرئاسة في انتخابات نوفمبر.

وردا على سؤال عما يجب أن يفعله أنصار الرئيس السابق إذا سُجن، قالت لارا ترامب الرئيسة المشاركة للجنة الوطنية للحزب الجمهوري لشبكة سي.إن.إن "سيفعلون ما فعلوه منذ البداية، وهو التزام الهدوء والاحتجاج في صناديق الاقتراع يوم الخامس من نوفمبر. ليس هناك شيء يمكن فعله سوى أن يُسمع صوتك عاليا واضحا ومعارضة هذا علنا".

ويستغل ترامب قرار إدانته لتكثيف جهوده لجمع التبرعات لحملته الانتخابية لكنه لم يسع بطريقة أخرى إلى حشد مؤيديه، على خلاف تصريحاته التي احتج فيها على خسارته عام 2020 أمام الرئيس الحالي جو بايدن وتسببت في شن أنصاره لهجوم على مبنى الكابيتول في السادس من يناير 2021.

وقالت لارا ترامب إن اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري وحملة ترامب جمعتا 70 مليون دولار في 48 ساعة بعد صدور الحكم.

وعبر نائب ديمقراطي واحد على الأقل عن قلقه اليوم الأحد من احتمال لجوء أنصار ترامب للعنف بسبب إدانته.

وقال آدم شيف العضو في مجلس النواب الأمريكي عن الحزب الديمقراطي لشبكة سي.إن.إن "قاعدته الجماهيرية تستمع إليه. لا يستمعون إلى لارا ترامب. وهذا يشكل مناخا مهيأً مرة أخرى للعنف".

وقال ترامب إنه سيستأنف على الحكم الذي أصدرته هيئة المحلفين بإدانته في 34 تهمة جنائية تتعلق بتزوير وثائق للتستر على دفع مبلغ مالي لإسكات ممثلة أمريكية قبل انتخابات عام 2016.

لكن من غير المرجح حل هذه القضية قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر، والتي يسعى للفوز بها والإطاحة ببايدن.

وتظهر استطلاعات الرأي تقارب المنافسة بين ترامب وبايدن، لكنها تشير إلى أن إدانة ترامب قد تدفع بعض الناخبين الجمهوريين والمستقلين إلى عدم التصويت له.

ولا يزال ترامب يواجه ثلاث قضايا جنائية أخرى، لكن من غير المرجح محاكمته فيها قبل الانتخابات. وينفي ترامب ارتكاب أي مخالفات في جميع القضايا ووصف الاتهامات بأنها مؤامرة ديمقراطية لمنعه من خوض سباق الرئاسة.

المصدر/ رويترز