آخر تحديث :الثلاثاء-28 مايو 2024-12:30ص

محليات


جراح مصري يجري عملية نادرة في مستشفى البدر الدولي بمحافظة اب

جراح مصري يجري عملية نادرة في مستشفى البدر الدولي بمحافظة اب

الثلاثاء - 14 مايو 2024 - 09:58 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن _ علي الحميري

أجرى الطبيب المصري الجراح كيرلس غطاس عملية جراحية معقدة في مستشفى بدر الدولي بمدينة اب ، لمريض يبلغ من العمر 38عاما.

حيث تم استئصال فص رئوي للمريض زياد محمد حسين الجرفي من أبناء محافظة ذمار ؛ حيث استمرت العملية أكثر من 8 ساعات.

وفي تصريح له أكد الطبيب الجراح "كيرلس غطاس" على أن المريض كان يعاني من مرض خلقي نادرا جدا يسمى "الإنحجاز الرئوي الخارجي"(
Extralobat pulmonary sequestration").
مشيرا إلى أن هذا المرض يشكل حوالي 0.015٪ ما يعادل 0.15 لكل عشرة آلاف مولود.
وقال الدكتور غطاس:"

المريض زياد جاء يعاني من التهابات متكررة على الصدر".
وأضاف هذه الالتهابات كانت قد تشكلت على هيئة " خراج " المتكون على الفص السفلي من الرئة اليسرى.

وقال :"بعد مراجعتنا للاشعة تبين أن هناك شريان يمر من خلال " الخراج" بشكل غير طبيعي وخارج من الشريان الاورطي.
وعن خطورة العملية ودقتها قال الدكتور غطاس :"من خلال معرفتي بالمرض تبين بأن المريض يعاني من مرض يسمى الانحجاز الرئوي الخارجي".

و اضاف:" هذا الفص يحاول تكوين شعبة هوائية داخلة في الفص لكنها لا تتصل بالممرات والشعاب الهوائية الأساسية لشبكة الممرات الهوائية الخاصة بالمريض؛ وبالتالي إفرازات هذه الغدد المخاطية يتم احتجازها حيث يتم تكوين صديد تتحول الى خراج داخل الشعاب الهوائية.

وهذه كانت اول التحديات بالنسبة لنا".
وأشار إلى أن الخطورة الثانية كانت تتمثل في سلامة الأوعية الدموية التي تمر من هذا الفص حتى لا تتعرض صحة المريض لأية مضاعفات جانبية تشكل خطورة على المريض.
مشيرا إلى أنه
كان لابد أن العملية هذه تحمل ثلاث صعوبات:
- الصعوبة الأولى: أن هذا الفص مش طبيعي لمريض أدى إلى حدوث التهابات كثيرة وتليفات عنيفة في منطقة الصدر.
الثانية
تتمثل في كيفية فصل الوريد..
الثالثة فصل الشريان.
وختم الدكتور غطاس تصريحه بالقول :"الحمد لله تمت الخطوات الثلاث بنجاح ؛ غير أن المرحلة الرابعة هي استئصال الفص السفلي ككل واخضاعه لعملية فحص الأنسجة مخبريا.

من جانبه أكد مدير عام المستشفى ابراهيم محروس ؛ بأن المستشفى يعمل على استضافة العديد من الأطباء والجراحين من خارج اليمن بغرض تخفيف أعباء السفر على المرضى الى الخارج نتيجة الأوضاع الصعبة التي يمر بها البلد.

وقال :" نحن حريصون على استضافة أطباء وجراحين من ذوي التخصصات الطبية النادرة وهذه ليست المرة الأولى التي نقوم باستضافة مثل هؤلاء الأطباء بهدف التخفيف من أعباء السفر على المواطن اليمني والقيام بإجراء عمليات جراحية نادرة في اليمن.