آخر تحديث :الثلاثاء-28 مايو 2024-12:30ص

عربي ودولي


بايدن يخرج عن صمته ويعلق على احتجاجات الطلاب في الجامعات الأمريكية

بايدن يخرج عن صمته ويعلق على احتجاجات الطلاب في الجامعات الأمريكية

الخميس - 02 مايو 2024 - 10:40 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن _ وكالات

علق الرئيس الأمريكي جو بايدن على اعتصامات طلاب الجامعات الأمريكية المؤيدة للقضية الفلسطينية والرافضة لدعم قوات الاحتلال الإسرائيلي في حربها على قطاع غزة.

وقال الرئيس الأميركي، جو بايدن، الخميس، إن الاحتجاجات لن تجبره على إعادة النظر في سياساته في المنطقة، وذلك في ظل الاحتجاجات التي تشهدها الجامعات في الولايات المتحدة على خلفية الحرب بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة.

وأضاف بايدن الذي لزم الصمت طويلاً حيال هذه التحركات، في خطاب متلفز من البيت الأبيض، أن "لا مكان" لمعاداة السامية في الجامعات الأميركية، لكنه أكد في الوقت ذاته أن الولايات المتحدة "ليست أمة تسكت الناس".

وتابع بايدن: "يجب احترام سيادة القانون ونحن لا ندعم القمع ونؤمن بحرية التعبير، وهناك حق في الاحتجاج ولكن ليس إثارة الفوضى".

واعتبر الرئيس الأميركي، أن تدمير الممتلكات وتهديد الناس ليس احتجاجا سلميا بل هو ضد القانون، مشددا على ضرورة أن تتم الاحتجاجات دون عنف أو تدمير أو كراهية وفي إطار القانون.

وتأتي تصريحات بايدن بعد أحداث شغب واشتباكات وقعت الأربعاء، بين مؤيدين لفلسطين وآخرين مؤيدين لإسرائيل في جامعة كاليفورنيا بلوس أنجلوس، حيث شهد الاحتجاج تصارعا بالأيدي وتدافعا، وركلا واستخدام العصي في تبادل الضرب.

كما اقتحمت الشرطة التي كانت تحمل دروع مكافحة الشغب مبنى في جامعة كولومبيا الذي استولى عليه المتظاهرون المؤيدون للفلسطينيين، وفرقت تظاهرة كانت قد أصابت الجامعة بالشلل.

وأثارت حرب غزة خطابا متصاعدا ومظاهرات رفضا للحرب في مختلف أنحاء الولايات المتحدة، أبرز حلفاء إسرائيل، حيث انطلقت قبل أسابيع احتجاجات في عدد من الجامعات الأميركية ترفض الحرب وتطالب بوقف إطلاق النار.

وكالات