آخر تحديث :الثلاثاء-16 أبريل 2024-11:18م

فن وثقافة


اكتشاف مدينة عمرها 3000 عام بلوحات "مطابقة لرواية أفلاطون" عن "أطلانطس"

اكتشاف مدينة عمرها 3000 عام بلوحات "مطابقة لرواية أفلاطون" عن "أطلانطس"

الإثنين - 28 ديسمبر 2020 - 06:31 م بتوقيت عدن

- نافدة اليمن / إكسبرس

كشفت سلسلة وثائقية أنه ربما عثر على "أطلانطس" بعد اكتشاف مدينة قديمة على عمق 200 قدم تحت الأرض تضم رسومات يبدو أنها تتطابق مع وصف أفلاطون.

ووصف الفيلسوف اليوناني الجزيرة الأسطورية لأول مرة في نصيه "طيماوس" و"كريتياس"، قائلا إنها قوة بحرية معادية حاصرت "أثينا القديمة".

وفي القصة، تمكنت أثينا من التصدي للهجوم الأطلنطي على عكس أي دولة أخرى في العالم آنذاك، ويُفترض أنها تشهد على تفوق اليونان القديمة. وتختتم الأسطورة بسقوط أطلانطس في حظوة الآلهة وتغرق تحت الماء.

ومنذ آلاف السنين كرس المؤرخون حياتهم للعثور على أطلانطس، ولم ينجح أي منهم في ذلك.

لكن قناة "ديسكفري" كشفت كيف يمكن أن يغير اختراق مذهل ذلك، خلال الحلقة الجديدة من سلسلة "Blowing Up History".

وأوضح الراوي: " اكتشف علماء الآثار أكروتيري مدفونة تحت 200 قدم من الأرض، وهي مدينة قديمة يزيد عمرها عن 3000 عام. وفي أوجها، كانت شوارعها الضيقة مرصوفة بشكل معقد بالحجارة وساحتها محاطة بمنازل خلابة يزيد ارتفاعها من ثلاثة إلى أربعة طوابق".

وأضاف: "مجموعة من الحجارة الملونة تزين الواجهات. والأنقاض محمية الآن بسقف عالي التقنية يوفر مناخا داخليا يمكن التحكم فيه".

وتابع: "تشير الأنقاض إلى حضارة متطورة للغاية تزدهر هنا منذ آلاف السنين قبل نهايتها المفاجئة".

واستمرت السلسلة في الكشف عن كيفية تعرض أكروتيري للانفجار البركاني، كما وصفه أفلاطون.