آخر تحديث :الإثنين-22 أبريل 2024-02:30ص

اخبار وتقارير


بن بريك يكشف عن الحل الوحيد مع الحوثيين

بن بريك يكشف عن الحل الوحيد مع الحوثيين

الأربعاء - 03 أبريل 2024 - 10:36 م بتوقيت عدن

- نافذة اليمن - خاص

كشف القيادي البارز في المجلس الانتقالي الجنوبي، الشيخ هاني بن بريك، عن الحل الوحيد، للقضاء على ذراع إيران في اليمن، وإخضاعها للسلام.


جاء ذلك في تعليقه على هجوم عصابة عبدالملك الحوثي، على جبهة كرش أمس الثلاثاء، حيث أكد الشيخ هاني بن بريك، أن الغدر والخيانة طبع أصيل في مليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا.. مشيرا إلى ان الحزم هو الدواء وهي اللغة مع المتمردين.

وعن ما حدث في جبهة كرش، أكد هاني بن بريك، أن القوات الجنوبية، لقنت المليشيات الحوثية درسا، بعد أن غدرت بها عصابة إيران في العشر الأواخر من شهر رمضان.

وطالب المعنيين في قرار الحرب باليمن، بترك الأمر للأبطال في القوات الجنوبية، وإبعاد من وصفهم بالانذال سياسياً وعسكرياً، لإخضاع المليشيات الحوثية كما حدث في جبهة الحديدة.

وقال الشيخ هاني بن بريك في تدوينة نشرها على حسابه الرسمي بموقع إكس رصدها نافذة اليمن: "الغدر والخيانة طبع أصيل في الحوثي".

واضاف بن بريك: "جربناهم وخبرناهم لا عهد لهم ولا ذمة ولا ميثاق، من قبل غدروا بنا وبغيرنا في الأشهر الحرم - ذو القعدة وذو الحجة ومحرم ورجب - وهي الأشهر التي كان العرب يعظمونها في الجاهلية فلا يقاتلون فيها، وربما يرى أحدهم قاتل أبيه فيها ولايتعرض له، وجاء الإسلام مقراً لتعظيمها لأن ذلك من دين الأنبياء جميعاً".

وعن هجوم الحوثيين على جبهة كرش اردف الشيخ هاني بن بريك: "وهاهم الآن يغدرون بنا في العشر الأواخر من رمضان في جبهة كِرِش، ولكن أبطالنا لقنوهم درساً".

وأكد أن : "من يطلب السلام مع الحوثي كمتطلب في الماء جذوة نار".

وعن الحل الوحيد مع المليشيات الحوثية قال بن بريك: "الحزم معهم هو الدواء وهي اللغة التي يفهمونها ولسنا بعاجزين، اتركوا الأمر للأبطال وأبعدوا الأنذال سياسياً وعسكرياً وسترون الحوثي خاضعاً مستنجداً بالغرب كما صنع في الحديدة وأنقذه الغرب في اتفاق استكهولم الذي قدمه لهم أنذال الشرعية".

واضاف مستشهداً بالحروب الغربية: أوروبا والغرب قضوا على النازية وجرموها واعتبروا أي مديح لها خارج نطاق الحريات يعاقب عليه، وأيقنوا أن هتلر لا سلام معه ، والحوثي ألعن من هتلر.

وكانت القوات الجنوبية، قد نجحت في كسر هجوم واسع شنته مليشيا الحوثي أمس الثلاثاء، على موقع الضواري، في جبهة كرش قطاع الشريجة، وكبدتها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، وخاضت اشتباكات عنيفة ضدها بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، واجبرتها على التراجع إلى مواقعها.